العناية بالبشرة اثناء فترة الدورة الشهرية

 

معظم النساء يدركن ان فترة الحيض وما ياتي حولها يمكن ان تتوقع ظهور بثرة او اثنتين.وبما انه بامكانك ان تتوقعي ما يمكن ان يحدث لبشرتك اثناء هذه الفترة,عليك تغيير روتين العناية الخاص ببشرتك.وبالمقابل يمكن البقاء على نفس الاسلوب للعناية بالبشرة اذا كانت بشرتك خالية من اي عيب حتى اثناء الدورة الشهرية.

وغني عن القول انه خلال الدورة الشهرية تحدث تغييرات وتقلبات في الهرمونات التي يمكن ان تؤثر على بشرة المرأة,والخطأ الرئيسي الذي ترتكبه المرأة خلال هذه الفترة هو مواصلة روتين العناية بالبشرة نفسه,خاصة اذا كانت بشرتها تختلف خلال فترة الحيض.

بشكل عام النساء اللواتي لايتناولن حبوب منع الحمل تميل بشرتهن الى الجفاف اثناء الدورة الشهرية وهذا يحدث نتيجة لانخفاض مستوى هرمون الاستروجين,وذلك لان مستوى هرمون الاستروجين يزيد خلال مرحلة ما قبل الحيض وقبل الاباضة.بالاضافة لذلك ان تفاعل البشرة مع الاشعة فوق البنفسجية يتغير خلال دورة الحيض,مما يؤدي الى تغييرات في الجلد.وقد اظهرت الدراسات ان بشرة المرأة اكثر عرضة للضرر من الاشعة فوق البنفسجية خلال مرحلة الحيض.

هذه المعلومات تعني انك لاتحتاجين فقط الى مراقبة بشرتك وكيفية تفاعلها خلال دورة الطمث الخاصة بك,ولكن ايضاً اجراء التغييرات اللازمة لاستيعاب بشرتك.تأكدي من تتبع دورة الطمث على التقويم كل شهر.هذا سوف يساعد في تذكيرك بالوقت المناسب لتبديل روتينك للعناية بالبشرة.ان وضع مذكرة خاصة على التقويم في الاسبوع الذي يسبق موعد الدورة تذكرك بانه عليك التحول الى منتجات الطف للعناية بالبشرة.من الافضل اختيار المنتجات الخاصة بالبشرة الحساسة,كما يمكنك اختيار منتجات العناية بالبشرة الطبيعية او العضوية لتجنب اي حساسية.اذا كانت بشرتك اكثر جفافاً من المعتاد خلال الدورة الشهرية,قومي بترطيب بشرتك بعد تنظيفها.

ان حماية وجهك من اشعة الشمس تلعب ايضاً دوراً مهماً في روتينك للعناية بالبشرة اثناء الدورة الشهرية.لان الجلد يكون اكثر عرضة للخطر في مراحل ما قبل الحيض,لذا عليك حماية بشرتك ضد الاشعة UVAو UVB من خلال وضع واقي شمس جيد النوعية. كما يمكنك وضع مرطب لبشرتك الذي يأتي مع حماية SPF.هذا سوف يبقي بشرتك محمية طوال اليوم كما يمكنك وضع مكياج يحتوي ايضاً على حماية SPF.

ان حماية بشرتك خلال فترة الدورة الشهرية يحافظ على بشرتك في افضل حالاتها قبل واثناء وبعد دورة الحيض الخاصة بك.

 

مزيد من الموضوعات

أضف تعليق